رئيس التحرير: غمدان أبو علي - مدير التحرير: عرفات مكي
الرئيسية / أخبار الحديدة / سهل تهامه .. السلة الغذائية لليمن تدعم الاقتصاد اليمني في زمن الحرب !!

سهل تهامه .. السلة الغذائية لليمن تدعم الاقتصاد اليمني في زمن الحرب !!

 

الحديدة نيوز- خاص

تعمل البلدان على تحقيق الأمن الغذائي من خلال المنتج المحلي والتقليل من المنتج المستورد, وذلك كي تقلل من إهدار العملة الصعبة من جهة, والخوف من تقلبات أسعار الحبوب العالمية من جهة أخرى.

ويرى باحثون ومهتمون بهذا المجال أن الملامح الرئيسة للأمن الغذائي لليمن تتحدد في جانبي الإنتاج النباتي والحيواني, اللذان يمثلان عنصر ضعف في قوة الدولة؛ لانخفاض مساهمتهما في الاكتفاء الذاتي.

وقالت العديد من الدراسات إن النمو في القطاع الزراعي في اليمن منخفض, حيث يبلغ 2% فقط, مقارنة بالنمو السكاني, الذي يعد من أكبر المعدلات في العالم ويقدر بــ (3.5%), يشكل خطرا على الاستقرار الاقتصادي والسياسي في اليمن, ودعت الحكومة إلى ضرورة الاهتمام بهذا القطاع ودعم المزارعين, لا سيما وأن 70% من سكان اليمن يعملون في الزراعة.

ويساهم سهل تهامة بتحقيق قدر كبير من الأمن الغذائي اليمني, من خلال توفير كميات من الحبوب والحيوانات والأسماك, فبحسب كتاب الإحصاء الزراعي, الصادر عن وزارة الزراعة والري بصنعاء, فإن محافظة الحديدة أنتجت 82.902 أطنان من الحبوب منها 57.683 طنا من الذرة الرفيعة, مزروعة على مساحة 99.647 هكتارا, متصدرة محافظات الجمهورية بصورة كبيرة, حيث لم تنتج بقية المحافظات سوى 98.039 طنا فقط, كما أنتجت 23.130 طنا من الدخن, بينما لم تنتج بقية المحافظات سوى 20260 طنا فقط, مزروعة على مساحة 37.427 هكتارا, وكان إنتاج المحافظة من الذرة الشامية 2.089 طنا, مزروعة على مساحة 2.123 هكتارا.

وكان نصيب المحافظة من المحاصيل النقدية, التي تشمل البن والسمسم والفول السوداني والتبغ والقطن, 29.230 طنا خلال العام 2018م, مزروعة على 24.758 هكتارا, بينما كانت مساهمة المحافظة في جانب الثروة الحيوانية 878.546 راسا من الضأن ومن الماعز 473.736 رأسا, ومن الأبقار 276.401 راس , وكان عدد الإبل 11.236 راسا, وكانت مساهمتها في جانب إنتاج العسل 258.478 كيلو من العسل.

وتعد منطقة تهامة على الساحل الغربي لليمن، ومحافظة الحديدة التي تشكل الجزء الأكبر منه، أهم سلة زراعية في البلد، تنتج ما يقارب ثلث المحصول الزراعي اليمني، إضافة إلى غنى سواحلها بالثروة السمكية.

وتعمل الحكومة على مواجهة كل ما يعرض القطاع الزراعي في سهل تهامة للخطر من الآفات الزراعية وانتشار الجراد, الذي يعد من أكبر المخاطر, التي تهدد المزروعات في منطقة تهامة.

وحذر مركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي التابع لوزارة الزراعة، من انتشار الجراد في مناطق السهل التهامي ما يشكل تهديداً على الزراعة ومصادر الأمن الغذائي في البلاد.

واعتبر رئيس فريق المكافحة والمسح الميداني للجراد في المركز, المهندس أمين الزرقة, انتشار أسراب الجراد في مناطق سهل تهامة، مؤشرا خطيرا ينذر بكارثة حقيقية تهدد الأمن الغذائي في اليمن.

تجدر الإشارة إلى أن متوسط مساهمة القطاع الزراعي حوالي (13.7%) من إجمالي الناتج المحلي، وبلغ متوسط مساهمة قطاع الزراعة في الدخل القومي (16.5%) للجمهورية اليمنية.

شاهد أيضاً

إشراق …فتاه تساهم في مكافحة كورونا بالحديدة

إشراق …فتاه تساهم في مكافحة كورونا بالحديدة   الحديدة نيوز_ عرفات مكي   لم تقتصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *