رئيس التحرير: غمدان أبو علي - مدير التحرير: عرفات مكي

مع اقتراب “عيد الأضحى”..ارتفاع كبير في أسعار المواشي بالحديدة

الحديدة نيوز- عبده أحمد

ارتفاع غير مسبوق  تشهده اسعار المواشي والأغنام هذه الأيام بمختلف انواعها مع اقتراب موعد عيد الأضحى المبارك ،  حيث ارتفعت الاسعار بنسبه تجاوزت 50% مقارنة بالعام الماضي وذلك لعدة اسباب اهمها الطلب المتزايد وقلة المعروض واسباب اخرى كثيره موقع “الحديدة نيوز” تجول في اسواق الحديدة وخرج بالحصيلة التالية:-

في سوق الحديدة للمواشي الذي يشهد ازدحاماً كبيراً من الباعة والمشتريين توجد انواع المواشي البلدي ويقول حسين محمد احد تجار المواشي ان هذه الايام هو موسم لبيع الأضاحي خصوصاً مع اقتراب عيد الأضحى المبارك ويقول ان الاسعار ارتفعت خلال هذه الأيام وكل خروف حسب حجمه ووزنه حيث تبدأ الأسعار من 50000- 150000 ريال للخروف الواحد .

الأغنام والمواشي في تهامه

ويضيف حسين :” ان السبب الرئيسي في ارتفاع الاسعار هو انخفاض العرض مقابل الطلب مما ادى الى ارتفاع الاسعار

بينما يقول :محمد طاهر ” وهو احد المشتريين انه لن يستطيع شراء اضحية للعيد هذا العام بسبب الارتفاع الباهض للمواشي والتي تفوق قدرته الشرائية مما أضطره للعودة الى منزله دون شراء أضحية العيد ،مطالباً الجهات المختصة بمراقبة الاسعار ، التي ارتفعت دون مبرر معبراً عن اسفه الشديد لغياب الدور الرقابي الذي يمكن ان يضع حداً للتلاعب بالأسعار وخصوصاً في ايام عيد الأضحى المبارك …

ارتفاع أسعار أضاحي العيد
علي محمد حسن موظف في شركة خاصة هو الآخر يقول لموقع “الحديدة نيوز” ان راتبه لن يكفيه حتى في شراء ماعز ، بسبب الارتفاع الغير مبرر في اسواق المواشي هذه الايام ويقول انه موظف ولا يستطيع، فكيف بشريحة الفقراء فهي لن تسطيع شراء حتى كيلو من اللحم يوم العيد .

ونظراً للارتفاع الكبير في أسعار المواشي ، أصدر مكتب الصناعة والتجارة تعميماً بأسعار الكيلو اللحم البلدي ، وذلك من أجل منع بائعي اللحوم برفع الأسعار ، واستغلال إقبال الناس لشراءها أيام العيد ، حيث حددت سعر الكيلو اللحم الغنمي البلدي 6000 ريال والكيلو اللحم عجل فاصل بلدي 5000 ريال والبقري البلدي 3500 ريال ، وحذرت البائعين من مخالفة هذه الأسعار ودعت المستهلكين الى الاتصال بأرقام نشرتها في التعميم في حال وجود مخالفه وتجاوز هذه التسعيرة.

أسعار الاضاحي
اما سوق المراوعة، والضحي، والقناوص ، وبيت الفقية ، وغيرها من الأسواق الشعبية ، هي الأخرى تشهد هذه الأيام ازدحاماً كبيراً ، من الباعة والمشترين المضحين او بائعي اللحوم ، حيث تقام أسواق أسبوعية شعبية في هذه المديريات ، وفيها يقوم المزارعون بتسويق مالديهم من أغنام ومواشي وعجول ، قاموا بتربيتها طوال العام ،ولهذا يتجه الكثير ممن يرغبون بشراء أضحية او تجار اللحوم بالذهاب الى هذه الأسواق الشعبية ، ويقومون بالشراء منها .

وحول أسعار المواشي يرى الاخ “عبده علي تاجر مواشي : “ان اسعار المواشي ليست محدده ،وانما تحددها حركة السوق ،فاذا كان الطلب متزايد عليها فان الاسعار ترتفع مباشرة ، واذا كان لا يوجد طلب عليها فان الاسعار تنخفض ،وأضاف ان الأسعار لا تستطيع أي جهه تحديدها ابداً ، فالشيء الوحيد الذي يحدد أسعارها هو العرض والطلب .

وتوقع عبده ” زيادة ارتفاع الطلب مع اقتراب العيد كون الكثير من ميسوري الحال من المواطنين، يقومون بشراء اضحية العيد ،وكذلك لكثرة المناسبات الاجتماعية التي يقيمها الأفراد في العيد، بالإضافة إلى حفلات الزواج التي تقام في فترة أيام العيد .

وتعد ىمحافظة الحديدة من المحافظات اليمنية التي يوجد بها ثروة حيوانية كبيرة ،ويعمل في تربيتها الالاف من سكان القرى الريفية ،ويفضل الكثير من أبناء المحافظات اليمنية في صنعاء وعمران والمحويت واب وريمه ، لحوم المواشي التي يتم تربيتها في أرياف وقرى الحديدة ، ولذا تجد الكثير من تجار المواشي يقومون بالشراء من أسواق الحديدة وبيعها في أسواق تلك المحافظات ، ويعتبر شهر ذي الحجه فرصة للمزارعين الذين يقومون بتربية المواشي ، في كسب مبالغ جيده من بيعهم للأغنام .

 

شاهد أيضاً

تدشين المشروع الأول من القرض الحسن للثروة الحيوانية بمديرية المراوعة

الحديدة نيوز_  احمد الكاف دشن الأخ عبدالله عبدالحميد المروني مدير عام مديرية المراوعة بمحافظة الحديدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *