رئيس التحرير: غمدان أبو علي - مدير التحرير: عرفات مكي

تضرر قطاع الأسماك في الحديدة جراء الحرب .

 

                      الصورة من الارشيف

الحديدة نيوز- خاص- قائد رمادة
كما كانت محافظة الحديدة سلة اليمن الغذائية في شقيه النباتي والحيواني, هي كذلك في مجال الأسماك, فالحديدة كانت وما زالت من أهم المحافظات اليمنية, التي ترفد السوق المحلية بالأسماك والأحياء البحرية.
إنتاج الحديدة من الأسماك .. 
وبكل إصرار ظل أبناء تهامة يواجهون التحديات وكل الظروف الصعبة والخطرة, التي تمر بها المحافظة, ولم يهملوا الصيد يوما واحدا, وظل البحر هو صديق أبناء تهامة, فرفدوا المحافظات اليمنية الأخرى بجميع أنواع الأسماك والأحياء البحرية, حيث بلغ إنتاج محافظة الحديدة من الأسماك المختلفة والأحياء البحرية المصطادة ( الصيد التقليدي والصناعي) خلال العام 2018م كمية تقدر بـ22.071 طنا, بقيمة تقدر بأكثر من 23 مليار ريال, بحسب إحصائية صادرة عن وزارة الثروة السمكية للعام 2018م.
ويتم الصيد في محافظة الحديدة في عاصمة المحافظة, وفي اللحية, التي انتجت في العام 2018م كمية قدرها 2537 طنا, وفي الخوبة 7748 طنا, وفي الصليف 1756 طنا, وفي مناطق أخرى 34 طنا, أما في الخوخة, وفي القطابا, فلم تسجل الإحصائية للعام 2018م أي إنتاج.


تضرر قطاع الأسماك في الحديدة !!
لا شك في أن هذا القطاع شهد تدهورا نتيجة الحرب, وما خلفته من مآسي, ونزوح الكثير من الأسر إلى محافظات أخرى, كما أن الإنتاج ظل في السابق متدنيا نتيجة انعدام استخدام الوسائل الحديثة لعمليات الاصطياد, ووجود بعض المعوقات, التي تعمل على عدم استغلال هذه الثروة الاستغلال الأمثل.

حيث كشفت الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر عن إجمالي الخسائر التي تكبدها القطاع السمكي في البحر الأحمر خلال خمس سنوات من الحرب  بمبلغ ثمانية مليارات و913 مليوناً و958 ألف دولار.

 رئيس الهيئة العامة للمصائد السمكية  عبد القادر الوادعي قال  في مؤتمر صحفي  بالحديدة “أن إجمالي خسائر البنية التحتية الناتجة عن تدمير مينائي ميدي والحيمة بشكل جزئي وتدمير 11 مركز إنزال سمكي بشكل كلي، إضافة إلى مركز الصادرات ومختبر الجودة بمنفذ حرض بلغت 13 مليوناً و33 ألف دولار فيما بلغت الخسائر المترتبة على توقف تنفيذ المشاريع السمكية في البحر الأحمر مليار و682 مليوناً و178 ألف دولار.

وذكر أن خسائر القطاع السمكي في البحر الأحمر بسبب الإصطياد الجائر غير المرخص تحت حماية بوارج وسفن العدوان بلغت مليارين و625 مليون دولار، في حين بلغ إجمالي تقييم الأثر البيئي الناتج عنه مليارين و100 مليون دولار.

وقدر الوادعي  خسائر الرسوم والعائدات بلغت  95 مليون وسبعة آلاف دولار، والصناعات والخدمات المصاحبة للنشاط السمكي بمبلغ 17 مليون و291 ألف دولار.

 واشار الوادع”  إلى أن الكلفة الإجمالية للقوارب المدمرة بسبب الإستهداف المباشر لطيران العدوان تجاوزت ستة ملايين و270 ألف دولار وعدد القوارب المدمرة بشكل كلي بسواحل محافظتي الحديدة وحجة والتي تمكنت الهيئة من حصرها 250 قارباً.

خطة تطويرية ..
تسعى الحكومة لتنفيذ عدد من الأحواض لتجربة الاستزراع التكاملي في مزارع الإنتاج النباتي مثل مزرعة المترب في مديرية باجل, التي كان لها الأثر الاقتصادي والإنتاجي للزريعات والأعلاف الخاصة بالاستزراع وتدوير مخلفات الأحواض بهدف تسميد النباتات في المزرعة, وكان لذلك أثر كبير في زيادة الإنتاج النباتي, وهي من التجارب الناجحة في هذا المجال, الذي ينبغي التوسع فيها وتعميمها على كافة مالكي المزارع النباتية.


مراكز الإنزال .. 

توجد في محافظة الحديدة 13 مركز إنزال على طول شريط ساحلي يقدر بـ 329 كيلومتر.
استثمار القطاع الخاص
يتواجد القطاع الخاص في محافظة الحديدة بشكل كبير في مجال الاصطياد الصناعي والتقليدي, أما في مجال الاستزراع السمكي فلا يوجد سوى مزرعة واحدة تتبع شركة بامسلم لاستزراع الجمبري, وبحجم إنتاجي يصل إلى 500 طن للسنة.
وتتجه وزارة الثروة السمكية لتطوير جانب الاستزراع السمكي من خلال إجراء عدد من الدراسات التخصصية, وتنفيذ مزرعة نموذجية في محافظة الحديدة؛ بهدف تشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في هذا المجال.

مساهمة القطاع السمكي في الناتج المحلي الإجماليتتراوح نسبة مساهمة قطاع الأسماك اليمني في الناتج المحلي ما بين ( 1-2)%, مما يجعله واحدا من القطاعات الرئيسية والمهمة للاقتصاد اليمني, ويمثل نشاط الاصطياد مصدراً رئيسياً للعمل ولخلق دخل لبعض المناطق الريفية الأكثر فقراً, وقد أسهم خلال السنوات الخمسة عشر الماضية بفعالية في التخفيف من الفقر.

شاهد أيضاً

الهلال الساحلي يخطف كأس أربعينية الفقيد سامي نعاش بالحديدة

الحديدة نيوز / قاسم البعيصي توج فريق نادي الهلال الساحلي زعيم اندية محافظة الحديدة بكأس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *