رئيس التحرير: غمدان أبو علي - مدير التحرير: عرفات مكي
الرئيسية / أخبار الحديدة / مناشدة .. أرفعوا أيديكم عن مستشفى كمران الخيري بالمراوعة ؟!

مناشدة .. أرفعوا أيديكم عن مستشفى كمران الخيري بالمراوعة ؟!

 

الحديدة نيوز / كتب / عبده العبدلي

يحاول بعض الشخصيات جاهدة مع بعض الجهات الحكومية الضغط على مؤسسة كمران الخيرية تسليم مبنى مستشفى كمران الخيري بالمراوعة إلى مكتب الصحة العامة والسكان .

من المعلوم أن مستشفى كمران الخيري بني على نفقة مؤسسة كمران الخيرية على أرضية تبرع بها شماخ
ومنظمة ادرا ADRA قامت بتشغيل المستشفى من تأثيثه وتوفير الأجهزة والأسرة والأدوية وتوفير كادر كله على نفقة المنظمة وهو مجاني مائة بالمائة .

يقوم المستشفى بخدمة كل الحالات الإنسانية دون استثناء .. طوارئ تعمل على مدار 24 ساعة وتحيل الحالات الطارئة والحرجة الى مستشفى الثورة العام بالحديدة على نفقتها .

يوجد بالمستشفى عيادة باطنية رجال ونساء
العيادة النفسية مع الدعم النفسي
عيادة اطفال عيادة نساء وولادة ومختبر لإجراء الفحوصات .
والعمل مستمر بكل طاقته .

في الآونة الأخيرة ظهرت مطالب وتدخلات ستؤدي إلى تدهور الخدمة منها :
أن يكون المستشفى تابعا لمكتب الصحة إداريا وتعيين مدير للمستشفى من قبل مكتب الصحة وهذا سيؤثر على العمل كون تدخل مكتب الصحة في عمل المنظمة سيجعله مستشفى حكوميا وادخال رسوم يدفعها المريض مقابل الخدمات الطبية والصحية وهذه كارثة حقيقية كون المال والرسوم دخلت الى المستشفى وهنا يبدأ البيع والشراء في المستشفى والضحية المواطن المريض الذي لايجد لقمة العيش .

ستقوم الإدارة الجديدة المعينة من مكتب الصحة كون المستشفى تابعا لها بتوفير بعض الأدوية و يتم الضغط على الأطباء بكتابتها في الوصفة للمريض وسييضطر المريض لشرائها مثل المستشفيات الحكومية الباقية في الجمهورية اليمنية المنظمات موجوده فيها ولكن كل شيء بفلوس .

هم لايستطيعوا أن يعينوا مدير مستشفى لكمران من قبل مكتب الصحة لأن المنظمة استلمت المستشفى من مؤسسة كمران الخيرية وهي مسؤولة عن تشغيله وترميمه وكل شيء لذا لجاؤ إلى الضغط على مؤسسة كمران الخيرية تسليم المستشفى لمكتب الصحة.

هناك مستشفيات ومراكز صحية حكومية في المديرية لكنها عاجزة لاتقدم اي خدمة لأي مريض رغم. فرض رسوم يدفعها المريض مقابل الخدمات الصحية والكل يعلم ذلك جيدا .

المستشفى يفد إليه من جميع المديريات ومن خارج محافظة الحديدة وهناك قوى ازعجها العمل الخيري لأنها مادية مائة بالمائة ولاتوجد لديها ذرة إنسانية فهي تحاول النيل منه لمصالحها الشخصية .

الأمر الآخر هو ان منظمةADRA المشغلة لمشروع مستشفى كمران الخيري تنفذ عملها وتشرف عليه وعلى موظفيها وتحاسبهم ولايتدخل مسؤولو الصحة بهذا وهذا مايزعجهم.

هناك لجان تقول أنها تتبع زارة الصحة العامة والسكان تاتي إلى المستشفى كل يومين للتفتيش ومساءلة الكادر العامل بالمستشفى :

هذا أين يتورد ؟ هذا بكم اشتريتوه ؟ هذا بكم بنيتوه ؟ هذا الموظف كم تعطوه راتب ؟ ليش تعطوا رواتب مرتفعة للموظفين ؟

ومكتب الصحةيقوم بالضغط واجبار المنظمة على تخفيض الرواتب وتبديل العقود التي كانت تعطيها المنظمة للموظفين الأساسيين والتأمين الصحي والإجازات السنوية .. يتم الضغط على المنظمة من قبل هذه اللجنة التي تدعي أنها تابعه لوزارة الصحة من اجل تغيير العقود
حتى لايبقى هناك موظف متعاقد مع المنظمة براتب شهري ليغيروه لنظام حوافز عن طريق مكتب الصحة لكي يبتلع مكتب الصحة ثلث راتب الموظف المسكين .. ومن ثم يتم حرمانهم من التأمين الصحي والاجازات.. هذا هو نظام الحوافز الذي يسعى مكتب الصحة إلى فرضه.

تطفيش متعمد لمنظمة ادرا من مستشفى كمران الخيري في المراوعة لنقلها إلى أماكن مرغوبة لهم أي لمسؤولي وزراة ومكتب الصحة العامة والسكان وحقد واضح الغرض منه حرمان المراوعة من هذه الخدمات المجانية وحقد اشد على مايتقاضاه الكادر الطبي من مرتبات وامتيازات تمنح لهم من المنظمة .

وحتى لايتم تدمير مستشفى كمران الخيري وحرمان المرضى من خدماته المجانية بمثل هكذا قرار ظالم نقول لوزير الصحة العامة والسكان الدكتور طه المتوكل عليكم أن تعدلوا عن هذا القرار الظالم .. لاتقتلوا العمل الانساني.

شاهد أيضاً

الدريهمي : توزيع مبالغ نقدية ومواد ايوائية وسلل غذائية للنازحين

الحديدة نيوز / الدريهمي / قسم الأخبار دشن مدير مديرية الدريهمي الأستاذ محمد علي صومل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *