ندوة فكرية لاعلاميو الحديدة بعنوان “ثورة الـ21 من سبتمبر ارادة شعب وسيادة وطن”

‏  4 دقائق للقراءة        620    كلمة

الحديدة نيوز / أحمد كنفاني

عقدت بمحافظة الحديدة اليوم السبت ندوة فكرية بعنوان”ثورة الـ21 من سبتمبر ارادة شعب وسيادة وطن”، نظمها اعلاميو المحافظة. 

وفي افتتاح الندوة أشاد المحافظ محمد عياش قحيم ووكيل المحافظة لشؤون الخدمات محمد سليمان حليصي بتنظيم إعلاميو المحافظة هذه الندوة.

وثمنا الدور الرائد لمكتب ووسائل الإعلام المختلفة بالمحافظة في مواكبة الفعاليات والأنشطة والندوات التي تقام ابتهاجا بذكرى المولد النبوي الشريف الذكرى السنوية الثامنة لثورة 21 سبتمبر.

وشددا على ضرورة التنسيق بين الوسائل الإعلامية وتوحيد رسالتها بما يخدم القضايا التنموية والخدمية التي تحتاجها المحافظة بالإضافة إلى تنوير المجتمع ومواجهة الآلة الإعلامية للعدوان ودحر الأكاذيب التي تحاول النيل من الأمن والاستقرار والسكينة العامة.

وأكدا أن ثورة 21 سبتمبر أعادت لليمن مكانته وللشعب العزة والشموخ والكرامة بعد أن كانت قوى الاستكبار تتحكم بقراره وتعبث بمصيره.

واعتبرا الاحتفاء بهذه المناسبة يؤكد تمسك الشعب اليمني بحقوقه الثورية في الدفاع عن نفسه ورفض الوصاية وتجسيدا لقيم الوعي بقيم النضال والوعي الثوري الذي ينطلق من مبادئ المسيرة القرآنية والمضي في تعزيز أهدافها لرفض التدخلات الخارجية في الشأن الداخلي لليمن.

كما اشارا الى ما تحقق في ظلها من أمن واستقرار وسكينة عامة، وفشل مخططات ومحاولات قوى العدوان في اختراق نسيج وأمن المجتمع.

وأكدا أن اليمنيين يجمعون على رفض الخنوع والذل والاستسلام لقوى الغزو والاحتلال ورفض الهيمنة..ولفتا إلى أن نضال أبناء الشعب اليمني سيستمر حتى تحقيق أهداف هذا المنجز الثوري وفي مقدمتها الحرية والاستقلال والأمن والاستقرار.

وفي الندوة قدم مدير مكتب مؤسسة الثورة للصحافة عبدالقادر المنصوب ورقة عمل بعنوان “حرية واستقلال الثورة”.. مشيرا إلى أن ثورة الحادي والعشرين لم تكن وليدة لحظتها السياسية، بل هي نتيجة صراع طويل ممتد إلى زمن الصرخة الأولى التي أطلقها الشهيد القائد حسين بدر الحوثي من مران.

وأكد المنصوب أن ثورة 21 سبتمبر المجيدة بقيادة ثورية واعية وحازمة لجهة تنضيج الفعل الثوري وإيصاله الى بر الأمان، وتجاوز ألغام خفافيش الظلام في مرحلة التحول، بعد أكثر من تسعة عقود من التبعية والوصاية السعودية على اليمن.

فيما استعرضت الورقة الثانية بعنوان “حتمية الثورة واستقلالية القرار الإعلامي” للدكتور إبراهيم الادريسي الأحداث التي رافقت الثورة في مختلف الجوانب وما حققته من المزايا والخصائص ومنها انطلاقها من رحم الشعب، وانبثاقها من صميم آلامه وأماله وتطلعاته، فجاءت مبصرة وواعية ومشبعة بخصائص اليمن الأرض والإنسان، واليمن الكبرياء والتاريخ وثقافتها المرتكزة في جوهرها على مناهضة الظلم والفساد والإرهاب والاستبداد وإرساء قيم التسامح والتعايش والتعاون والتكامل، والانحياز المطلق للشعب والأرض، ورفض التبعية والارتهان وكل أشكال الوصاية والهيمنة الخارجية، والنضال المستمر من أجل الحرية والاستقلال والسيادة والأمن والاستقرار ووحدة وسلامة الأرض اليمنية.

وتطرقت الورقة الثالثة بعنوان “حضارية مطالب ثورة الحادي والعشرين من سبتمبر” للإعلامي علي خماش إلى ما تحقق لليمن في ظل ثورة الـ21 سبتمبر من إنجازات واستعادة للقرار.. معتبرا الاحتفاء بهذه المناسبة الوطنية يجسد استمرار الصمود والثبات والمضي في بناء الدولة اليمنية الحديثة.

ولفت الى قيم الثورة وتركيزها على إنقاذ الشعب اليمني وإفشال رهانات العدوان لفرض الهيمنة والوصاية على البلاد.

وقدمت خلال الندوة بحضور مديري مكتب الاعلام اكرم الاهدل، ووكالة سبأ علي العاقل، ونائب مدير مكتب الاعلام ابراهيم الزعرور، وعدد من ممثلي ومراسلي الوسائل الإعلامية بالمحافظة، مداخلات أكدت في مجملها أهمية تعزيز التلاحم والإصطفاف الوطني في مواجهة قوى العدوان ومخططاته وخاصة خلال المرحلة الراهنة.. واعتبرت ثورة 21 سبتمبر ميلاداً للحرية والاستقلال وتحرير اليمنيين من الوصاية والهيمنة الخارجية.. وتطرقت إلى أهمية مشاركة الجميع في الاحتفال بهذه المناسبتين.

عن gamdan

شاهد أيضاً

الكهرباء التجارية تصعق المواطنين في منطقة القطيع بالحديدة

‏‏  3 دقائق للقراءة        478    كلمة الحديدة نيوز / أيوب أحمد هادي مع إستمرار غياب الكهرباء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.