هكذا الحياة .! 

‏  1 دقيقة للقراءة        169    كلمة

الحديدة نيوز / كتب / عبــــــدربــــــه الـــــــبرعــــي

في وحي حرفي ابيات من الحــــكم
يطـــوف في بحرها الإقاع والنظــــم

فمن يــــــؤاذي يتــــــيما في طفولته
ويصــــنع الكيد للتحطيم والهــــــدم

مادمت انـــت قـــــوي في طــــفولتنا
لا صوت يحميك وقت الشيب والهرم

قدكنت تاخد من الايتــــــام فرحتهم
وبسمة الوجـــــــه اهات بهـــــا الندم

عانى اليتيـم من الأوجاع محتــسب
ان الالـــــــة من الاشـــرار منتــــــقم

لا تسألوا الطفل من يسكب مدامــــعه
بل اتركوا من الاوجـــــــاع والالــــــم

من للمســــاكنين ان جار الزمان بهـــم
إلا التــــــــكافل وبذل الخيـــر والكرم

بعض المساكين من الاوضـاع مكتئب
شكواه لله من يرعــــــاه في الظلـــم

ان الزمان وان اقســـــــــــى مواجعه
لا بد الخـــــــير ان ياتي بالنعــــــــم

فلا يتيـــــــــم يدوم يتـــــما بحقـبه
ولا فقــــيرا يعيـــش للفـقر منــهزم

 

عن gamdan

شاهد أيضاً

رئيس نادي شباب الجيل ومبادرة تمكين جمهور كرة القدم من مشاهدت مونديال كأس العالم 2022

‏‏  2 دقائق للقراءة        233    كلمة الحديدة نيوز / كتب / قاسم البعيصي ( من لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *